الثالث والعشرون من نيسان

تركت يوم الأمس دون تدوين لأنني لم أجد شيئاً لأدونه حقيقةً، كان يوماً تفننت فيه في تضييع وقتي.

استيقظت اليوم قبل العادة وقبل المنبه حتى، سقطت في النوم سهواً على الأريكة بعدها واستيقظت بتوتر. اليوم هو يوم قياس الوزن واكتشفت أن وزني لا يزال يتأرجح زيادةً ونقصاناً في ذات الرقم منذ 3 أشهر، علّ رمضان يحركه.

تناولت فطوري المتكرر المفضل: سلطة الجبنة البيضاء الفرنسية التي أستمتع بفرم خضارها بكل هدوء وصمت، بجانب شاهي أحمر بالنعانيع وهو من أفضل اكتشافاتي مؤخراً فهو خلطة مشكلة من خلطة مشكلة من نعانيع المدينة المنورة (التي اشتقت إليها): نعناع مغربي، حبق، ورد مديني، دوش، عطرة، نما.

قمت بعدها بطلب مكافأة لنفسي (على الرغم من أن وزني لم يتحرك وأعرف أن فعل هذا يبطء عملية النزول ولكن..) وهي عبارة عن مربعات الكراميل من Hanoverian. قمت بعمل القهوة العربية تجهيزاً لمراسم الاستقبال.

أتاني تذكير تقويم الجوال باجتماع كنت قد نسيت وجوده، حضرته وأنجزت بعض المهام. كان التركيز صعباً جداً ورأيت أثر السكر الأبيض رأي العين من ارتفاع الطاقة الفوري ومن ثم انخفاضها بحدة والخمول الشديد.

أفكر في التسجيل في هذا البرنامج لتغيير علاقتي مع الطعام والاستماع لجسدي لأني أؤمن أن هذا هو التغيير الحقيقي الذي أحتاج إليه.

شعور غريبٌ يحيط باليوم، غداً رمضان ولكنه رمضان مختلف كما يقول الجميع. لا أستطيع وضع يدي على الشعور هل هو سيء أو جيد، فقط غريب إضافةً إلى أنني سأقضيه خارج منزلي وهو ما لم أفعله سابقاً..

أنهيت اليوم بالاستماع لحلقة من حقك تعرف لبودكاست مع هبة حريري، والتي تحدثت فيها عن الفروقات بين المعالج النفسي والطبيب النفسي والأخصائي ومساعد الخصائي وبعض أنواع العلاجات النفسية.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s